الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اللـبــان الـذكــر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Alba9er
المدير العام
avatar

عدد الرسائل : 176
تاريخ التسجيل : 27/08/2008

مُساهمةموضوع: اللـبــان الـذكــر   12.11.08 17:55

اللـبــان الـذكــر






هو اللبان الذكر
وهو عبارة عن خليط متجانس من الراتنج والصمغ وزيت طيار ويستخرج من اشجار لا يزيد ارتفاعها على ذراعين مشوكة لها اوراق كأوراق الآس وثمره مثل ثمر الاس.

يعرف علمياً باسم Boswellia Carterii

وشجر اللبان لا ينمو في السهول وانما في الجبال فقط
اللبّان يعتقد انه جاءاشتقاقا من اللبن (لبن الشجرة) أو مايسمى بالعلك المر احيانا
وهو ضرب من صمغ الشجر كاللبان يمضغ و يستخدم كبخور أحيانا, له أنواع عديدة ، يتم استخراجه مرتان او ثلاثة سنويا من شجرة الکُندُر أوشجرة اللبان أو اللبنى ، يتم استخراج أجود أنواع اللبان عالميا من أشجار اللبان من عمان حيث يعرف هذا اللبان بأسم اللبان العماني ، يليها بالجود اللبان اليمني ، الا أن شجرة اللبان تنتشر في بقية أجزاء شبه الجزيرة العربية و شمال الصومال و أثيوبيا .

وللكندر رائحة وطعم مر مميز
والجزء المستخدم من شجر الكندر: اللبان وقشور الساق.




وقد قال ابن سمجون
(الكندر بالفارسية هو اللبان بالعربية)

وقال الأصمعي
(ثلاثة اشياء لا تكون الا باليمن وقد ملأت الأرض: الورس واللبان والعصب -يعني برود اليمن)

وشجر اللبان لا ينمو في السهول وإنما في الجبال فقط
وللكندر رائحة وطعم مر مميز والجزء المستخدم من شجر الكندر:
اللبان وقشور الساق


التسمية
الشحر كان اسم يطلق على ساحل حضرموت
ويطلق عموماً على جهة الساحل بالنسبة لسكان وادي حضرموت أو (حضرموت الداخل)
وعلى جهة الساحل أقيمت فيها بلدان كثيرة تمتد إلى أقصى الحدود الشرقية في الجوف
ومن أشهر مدن الساحل مدينة الأسماء التي عرفت بـعـد ذلك وحتى الآن باسم مدينة الشحر
وكانت السلع التجارية الرائجة فيها :
البز واللبان والـُمـر والصـبر وـ العنبر الدخني
إلاَّ أنها اشتهرت كثيراً باللبان الذي ينسب إليها (اللبان الشحري)

أذهب إلى الشحر ودع عُماناً إن لم تجد تمراً تجد لبُاناً

كيف يمكن الحصول على الكندر من أشجاد الكندر؟

يستحصل علي الكندر من سيقان الأشجار على النحو التالي:* خدشها بفأس حاد
* ثم تترك فيخرج سائل لزج مصفر الي بني اللون
* ويتجمد على المكان المخدوش من السيقان
* ثم تجمع تلك المواد الصلبة وهذا هو الكندر

المصدر الرئيسي للكندر هي عمان واليمن




المحتويات الكيميائية

يتكون الكندر من مزيج متجانس من
حوالي 60٪ راتنج
وحوالي 25٪ صمغ
وحوالي 5٪ زيوت طيارة
ومركب يعرف باسم اولبين
ومواد مرة
وأهم مركبات الزيت فيلاندرين، وباينين.



الاستعمالات

استخدم الكندر او ما يسمى باللبان الذكر او اللبان الشجري من مئات السنين ويستخدم على نطاق واسع وبالأخص عند العرب
قال فيه داود الأنطاكي في تذكرته
«ان قشر الكندر يحبس الدم
ويجلو القروح
ويصفي الصوت
وينقي البلغم خصوصا من الرأس مع المصطكي
ويقطع الرائحة الكريهة
وعسر النفس والسعال والربو مع الكندر
وينفع ضعف المعدة والرياح والغليظة ورطوبات الرأس والنسيان
وسوء الفهم
وبالأخص اذا اخذ مع العسل او السكر فطوراً
يجلو القوباء ونحوها بالخل ضماداً
ينفع قروح الصدر
ينفع الزحير اذا اخذ مع النخوة وسائر امراض البلغم
دخانه يطرد الهوام ويصلح الهواء ويطهره
قشره ابلغ في قطع النزيف وتقوية المعدة».




وقال ابن سينا في القانون
كُنْدُر‏

الماهية‏‏
قد يكون بالبلاد المعروفة عند اليونانيين بمدينة الكندر
ويكون ببلاد تسمى المرباط
وهذا البلد واقع في البحر
وتجار البحر قد يتشوش عليهم الطريق وتهبّ الرياح المختلفة عليهم
ويخافون من انكسار السفينة أو انخراقها من هبوب الرياح المختلفة إلى موضع آخر
فهم يتوجهون إلى هذا البلد المسمى المرباط
ويجلب من هذا البلد الكندر مراكب كثيرة يتّجرون بها التجار
وقد يكون أيضاً ببلاد الهند
ولونه إلى اللون الياقوتي
وإلى لون الباذنجان
وقد يحتال له حتى يكون شكله مستديراً
بأن يأخذوه ويقطعوه قطعاً مربعة ويجعلوه في جرّة
يدحرجونها حتى يستدير
وهو بعد زمان طويل يصير لونه إلى الشقرة‏.‏
«مدمل جداً وخصوصاً للجراحات الطرية
ويمنع الخبيثة من الانتشار وعلى القوابي مع شحم البلوط
ويصلح القروح الناتجة من الحروق
يحبس القيء
وقشره يقوي المعدة ويشدها
وهو اشد تسخيناً للمعدة
وينفع من الدستناريا».


وقال ابن البيطار
«الكندر يقبض ويسخن ويجلو ظلمة البصر
يملأ القروح العتيقة ويدملها
ويلزم الجراحات الطرية ويدملها
ويقطع نزف الدم من اي موضع كان
ونزف الدم من حجب الدماغ الذي يقال له سعسع وهو نوع من الرعاف ويسكنه
يمنع القروح التي في المقعدة وفي سائر الأعضاء
اذا خلط بالعسل ابرأ الحروق
يحرق البلغم
وينشف رطوبات الصدر
ويقوي المعدة الضعيفة ويسخنها
الكندر يهضم الطعام ويطرد الريح
دخان الكندر اذا حرق مع عيش الغراب انبت الشعر».

وكان أطباء الفراعنة يستخدمونه في
علاج المس

وقد استخدمه قدماء المصريون دهانا خارجياً
مسكناً للصداع
والروماتزم
والأكزيما
وتعفن الحروق
ولآلام المفاصل
ولإزالة تجاعيد الوجه

ويستعمل مع الصمغ العربي
لقطع الرائحة الكريهة
وعسر النفس
والسعال
والربو

ومع العسل والسكر
لضعف المعدة
والرياح
ورطوبات الرأس
والنسيان

ومع الماء
لسائر امراض البلغم

ومع البيض غير كامل النضج
لضعف الباءة

ويستعمل مطهراً

وتوجد تجربة من الكندر مع البقدونس حيث يؤخد قدر ملعقة كبيرة من الكندر ويقلى مع حوالي ملعقتين من البقدونس مع كوبين من الماء ويغلى حتى يتركز الماء الى كوب واحد ويكون شكله غليظ القوام يشرب نصفه في المساء والنصف الآخر في الصباح فإنه مفيد جداً
لعلاج السعال الشديد
والنزلات الصدرية.


كما يستعمل لعلاج
السعال عند الأطفال
حيث ينقع منه ملء ملعقة صغيرة ليلاً مع كوب حليب ثم يعطى للطفل منه نصفه صباحاً.


كما يستخدم منقوعه في الماء الدافئ ويشرب منه ما يعادل فنجان قهوة صباحاً على الريق وآخر في المساء عند النوم وذلك لعلاج حالات كثيرة مثل
السعال
وضعف المعدة
وإزالة البلغم
وآلام والروماتيزم.


كما يخلط مع زيت الزيتون او السمسم
لإزالة آلام البطن

ويخلط مع زبيب الجبل والزعتر
لعلاج ثقل اللسان

كما يستعمل الكندر على نطاق واسع في
تحضير اللصقات والمشمعات

ومن فوائد الكندر أنه
مقوي للقلب والدماغ
ونافع من البلادة والنسيان وسوء الفهم
نافع من نفث وإسهال الدم إذا شرب أو سف منه نصف درهم " ملعقة صغيرة "
وطرد الأرواح الشريرة
وهو يذهب
السعال
والخشونة
وأوجاع الصدر
وضعف الكلى والهزال
مفيد لمن يعانون من آلام اللثة كمضمضة
وهو يصلح الأدوية ويكسر حدتها
وشربته إلى مثقالين

وله فوائد أخرى كثيرة

ومن طرق استخدامه
ملعقة صغيرة من مسحوق الكندر تذاب في ماء
"مكن تنقيع الكندر في المساء حتى الصباح"
ويشرب على الريق في كل يوم مرة واحدة


__________________
*********
صلي على الحبيب
قلبك يطيب

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rohaniyat.yoo7.com
 
اللـبــان الـذكــر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: غرفة الطب و الاعشاب-
انتقل الى: